اخبار دوليهالشأن التركي

تشاووش أوغلو: من واجبنا القضاء على كافة التهديدات الإرهابية

ا

شدد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، على أنّ من واجب الدولة القضاء على كافة التهديدات الإرهابية التي تهدد أمنها.

وقال تشاووش أوغلو: “واجبنا إزالة التهديدات الإرهابية في الداخل والخارج، وفي سوريا أيضا، وأينما وجدت”.

وذكر أن وزارة الخارجية استدعت أمس الإثنين، إلى مقرها في أنقرة، سفيري ألمانيا وفرنسا، بسبب الفعاليات التي ينظمها تنظيم “بي كي كي” الإرهابي في هاتين الدولتين.

وأردف: “حذرنا السفيرين بشدة، وسلمناهما مذكرة احتجاج بخصوص السماح للإرهابيين بالتظاهر في هاتين الدولتين وشددنا على ضرورة عدم تكرار ذلك”.

وحول انضمام فلندا والسويد لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، أفاد أنّ كافة الحلفاء يعلمون دعم تركيا لتوسيع الحلف إلا أنّ “التحفظ” التركي لانضمام الدولتين نابع من دعمهما للإرهاب.

وأشار إلى أنّ بلاده تواصل المحادثات مع الحلف من جهة ومع الأعضاء من جهة ثانية ومع فنلندا والسويد الراغبتين بالانضمام للحلف من جهة ثالثة.

وقال: “في هذه المحادثات، نعبر بشكل واضح عن الأمور التي نعترض عليها، بالأمثلة والصور والفيديو، والجميع يقر بصحة مخاوف تركيا الأمنية”.

وسلمت أنقرة بحسب تشاووش أوغلو، مطالبها بشكل رسمي لفنلندا والسويد في الزيارة التي أجراها وفدين من البلدين إلى تركيا.

وبحسب وزير الخارجية، فإنه ينبغي على فنلندا والسويد تغيير قوانين مكافحة الإرهاب، وإلا لن تغيّر تركيا موقفها من انضمام الدولتين للناتو.

ولفت إلى أنّ أمين حلف الناتو ينس ستولتنبرغ، أكد مرارا على ضرورة إزالة المخاوف الأمنية المحقة لتركيا مع دعوته لعقد اجتماع لوزراء خارجية تركيا وفنلندا والسويد.