29 سبتمبر، 2022 | 1:05 صباحًا
اخبار دوليه

رئيسي: إيران تدعم الحل السياسي للأزمة السورية

أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الثلاثاء، أن بلاده تدعم الحل السياسي للأزمة السورية وجميع أنواع المبادرات بهذا الصدد.

جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية للقمة السابعة لمسار أستانة التي تجمع رئيسي مع نظيريه التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، في العاصمة طهران.

ولفت رئيسي إلى أن “التواجد الأميركي غير الشرعي في سوريا هو سبب عدم استقرارها”.

وأضاف أن “إيران ستواصل دعمها لسوريا بشكل أقوى، وعلى الولايات المتحدة التي نهبت مناطق غنية بالنفط أن تنسحب من سوريا في أقرب وقت”.

وأوضح أن السبيل الوحيد لتحقيق الاستقرار في سوريا هو التواجد القوي لجيشها على الحدود وتعاون نظام بشار الأسد مع دول الجوار.

وقال إن “انتهاك الحدود السورية لم يساعد في مكافحة الإرهاب”.

وأضاف أن “إيران تدعم الحل السياسي للأزمة السورية وأي مبادرة بهذا الصدد”، مؤكدا أن مصير سوريا يجب أن يقرره شعبها دون تدخل أجنبي.

كما تطرق رئيسي إلى قضية اللاجئين السوريين، قائلا: “هذا الموضوع مهم جدا وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولية حل أزمة اللاجئين والنازحين، وسندعم أي مبادرة يتم اتخاذها بهذا الصدد”.

وأدان الرئيس الإيراني السياسات الأحادية للولايات المتحدة وعقوباتها ضد سوريا والدول الأخرى، وأكد أن تلك العقوبات تتعارض مع سيادة الدول.

ولفت إلى أن هجمات إسرائيل على سوريا واحتلال الجولان انتهاك للحقوق السيادية لسوريا.