4 ديسمبر، 2022 | 5:36 مساءً
الشأن التركي

انطلاق “منتدى السياسة والآفاق الجديدة” في اسطنبول

انطلقت في إسطنبول، الجمعة، فعاليات “منتدى السياسية والآفاق الجديدة في القرن الحادي والعشرين”، في نسخته الأولى، بهدف البحث عن أفكار تتعلق بالسياسات الجديدة وآفاقها.

و”منتدى السياسية والآفاق الجديدة في القرن الحادي والعشرين ينظمه حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في تركيا ويستمر يومين، بحسب مراسل الأناضول.

ويشارك فيه المنتدى خبراء وأكاديميون ودبلوماسيون من مختلف دول العالم، ويتضمن عدة جلسات بإشراف قيادات حزب العدالة والتنمية وبمشاركة وزراء.

ومن عناوين الجلسات في المنتدى “مشاكل القرن ومستقبل السياسية، والفلسفة والأدب والنزاهة في السياسة، المؤسسات في السياسة الجديدة والمقاربات، والإعلام الجديد والسياسة في الوقت المعاصر، والزعامة السياسية المتغيرة: المشاكل المحلية والدولية”.

كما تشمل الجلسات “حروب القوى الجديدة، الاقتصاد والطاقة والأزمات الإنسانية” و”صراع الثقافات والاستجابة السياسية لها”، وتتساءل إحدى الندوات عن “الحرب الباردة الجديدة والجيوبولتيك العالمي والمخاطر”، وجلسات أخرى.

ويشهد اليوم الثاني من المنتدى إلقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، كلمة بعنوان “إعادة التفكير بالسياسة من أجل خير الإنسان”.

وفي كلمة الافتتاح قال نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم نعمان قورطولموش أن “المنتدى سيعمل على تقديم أفكار جديدة تتعلق بالدبلوماسية مستقبلا”.

وأضاف “أمس صادف الذكرى العشرين لفوز حزب العدالة والتنمية الحاكم بالانتخابات وبعدها استمر بالحكم حتى الآن”.

وأضاف “الحزب يعمل على احترام الآراء الأخرى ويعرف كيف يستمع لأفكار الآخرين من أجل الخروج بأفكار جديدة، والحزب يستضيف المنتدى لوضع أفكار ورؤى وتصورات وعروض جديدة تتعلق بالسياسية والآفاق الجديدة”.

وعقب جلسة الافتتاح بدأت الجلسات التي يشارك فيها دبلوماسيون سابقون وأكاديميون وكتاب، والجلسة الأولى كانت بعنوان أزمات القرن الحادي والعشرين ومستقبل السياسة، وأدارها قورطولموش.

[1]الأناضول

المصادر

المصادر
1 الأناضول