اخبار دوليه

روسيا تطالب برفع العقوبات لتجنب أزمة غذاء عالمية

طالبت روسيا، اليوم الأربعاء، برفع العقوبات عنها كشرط لتجنب أزمة غذائية عالمية بفعل توقف صادرات الحبوب الأوكرانية منذ بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا.

جاء ذلك على لسان نائب وزير الخارجية الروسي أندريه رودينكو الذي نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية قوله: إن “حل المشكلة الغذائية يمر عبر مقاربة جماعية تشمل خصوصًا رفع العقوبات التي فرضت على الصادرات الروسية والتعاملات المالية”.

وطالب رودينكو كذلك “بإزالة كييف للألغام” المزروعة في المرافئ المطلة على البحر الأسود حتى تتمكن السفن من تصدير الحبوب. وأكد الدبلوماسي في هذا الإطار أن روسيا “مستعدة لضمان ممر إنساني” للسفن.

تأثير الحرب

وأوكرانيا معروفة بتربتها السوداء الخصبة جدًا، وكانت قبل الهجوم الروسي على أراضيها رابع مصدر عالمي للذرة وبصدد أن تصبح المصدر الثالث للقمح عالميًا.

إلا أن النزاع أثر كثيرًا على الإنتاج الأوكراني، فيما تتهم كييف والدول الغربية موسكو بمنع صادرات الحبوب عبر البحر الأسود ما يثير احتمال وقوع أزمة غذائية عالمية كبرى.

ومساء الثلاثاء، اتهم الجيش الروسي بدوره الدول الغربية بالسعي إلى “إخراج الحبوب في أقرب وقت ممكن من أوكرانيا، من دون أن تخشى ما قد يحصل في هذا البلد ما إن تنتهي مخزونات الحبوب فيه”.

و أدت الحرب التي أتمت شهرها الثالث، إلى ارتفاع الأسعار العالمية للحبوب وزيوت الطهي والأسمدة.