30 سبتمبر، 2022 | 3:52 صباحًا
اخبار دوليهالشأن التركي

تعازي من عدة دول عربية تلتقاها تركيا في ضحايا حادثي السير

قدمت دول ومنظمات وحركات عربية، الأحد، تعازيها إلى تركيا في ضحايا حادثي سير مروعين بمدينتي غازي عنتاب وماردين.

وبعث أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، برقية تعزية إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

كما بعث عبدالله بن حمد آل ثاني نائب أمير قطر، وخالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، برقيتي تعزية للرئيس التركي، وفق وكالة الأنباء القطرية.

وأفادت وكالة الأنباء الكويتية، أن أمير البلاد نواف الأحمد الجابر الصباح، وولي عهده مشعل الأحمد الجابر الصباح، ورئيس الوزراء أحمد نواف الأحمد الصباح، بعثوا برقيات تعزية منفصلة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

كما أعربت وزارة الخارجية الكويتية عن تعاطف بلادها وتضامنها مع الجمهورية التركية إزاء الحادثين.

ونقلت الوزارة “خالص تعازي ومواساة الكويت إلى الأصدقاء في الجمهورية التركية قيادة وحكومة وشعبا وإلى أسر الضحايا وتمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل”.

كما أعربت ليبيا في بيان للخارجية عن خالص تعازيها وصادق مواساتها لحكومة وشعب تركيا في حادثي السير، داعية الله أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته وينعم على المصابين بالشفاء.

‏وأكدت الخارجية الليبية “تعاطفها وتضامنها التام مع الأشقاء في هذا المصاب الأليم”.

كما تقدمت جماعة الإخوان المسلمين في بيانين، الأحد، بتعازيها لأنقرة، داعية الله أن يحفظ تركيا وبلاد المسلمين من كل مكروه وسوء.

والسبت قدمت الخارجية الأردنية، تعازيها إلى تركيا في ضحايا حادثي السير، مؤكدة “تعاطف المملكة مع حكومة وشعب الجمهورية التركية الشقيقة بهذا المصاب الأليم”.

و أعربت الخارجية في بيان عن “خالص التعازي لذوي الضحايا، والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين”.

وكما توجهت حركة “حماس” الفلسطينية، إلى “جمهورية تركيا الشقيقة رئيسا وحكومة وشعبا، بأسمى مشاعر المواساة في حادثي السير في مدينتي غازي عنتاب وماردين”.

وقدمت الحركة في بيان السبت، إلى “أسر الضحايا وعائلاتهم التعزية الخالصة والمواساة” متمنية الشفاء العاجل للجرحى .