5 أكتوبر، 2022 | 12:37 مساءً
ريادة الأعمال

6 قواعد ذهبية تساعدك في تحقيق حلم الثراء

يقول الكاتب والمليونير فيليب جي مولر إن تحقيق حلم الثراء يحتاج إلى توفر 3 أشياء: العقلية الصحيحة والتفكير السليم في الثراء، ثم الاستهلاك الواعي، وأخيرا الشروع في الادّخار.

ونشر موقع إنسايدر [1]Business Insider الأميركي مقالا للكاتبين دانييل ساسيرز وناثان رينولدز، قدما فيه العديد من النصائح للأشخاص العاديين، مما يجب أن يفيدهم في التحوّل إلى الثراء والغنى، وذلك نقلا عن كتاب فيليب جي مولر، المعنون بـ”غيلد ريتشتيج” (Geldrichtig).

ويقول الكاتبان إن مولر يؤكد أن الشيء الوحيد الذي يمنع أي شخص من أن يكون مليونيرًا هو التصور الخاص عن أصحاب الملايين، مشيرًا إلى أن أي شخص إذا أراد أن يصبح غنيًّا فعليه التفكير مثل الأغنياء، لأن واقع الأغنياء يختلف عما ترويه القصص والأفلام عن الثراء السريع.

وأوضح مولر في كتابه، حسب ما نقل الكاتبان، أن أساس عقلية المليونير الحقيقي هو ثقافة الاستهلاك الواعية، أي إنه لا يشتري إلا ما يريد حقًّا شراءه، ويشتريه بأرخص سعر ممكن، مبيّنًا أن الادخار وتجنب الديون والتحكم في دوافع الإنفاق هي بعض من الخطوات التي تدفع الشخص إلى امتلاك عقلية المليونير الحقيقي.

ونقل الكاتبان عن مولر عددا من النصائح التي أوردها في كتابه في سبيل مساعدة الناس عمومًا في تحقيق أحلامهم بالثراء والغنى المادي:

الادخار ضروري

يقول الكاتبان إن النصيحة الأولى لمولر كانت عن ضرورة الادخار، إذ شدد على ضرورة اعتياد الادخار وتطبيقه في كل الأوقات لكي يصبح المرء غنيًّا.

وعن هذه النقطة يضيف مولر أنه قد ينتج عن تبنّي سياسة الادخار في كل الأوقات بعض المشاكل عند تطبيقها، فمثلًا سيسفر تبني هذه السياسة عن التوقف عن تناول الطعام في الخارج، أو شرب القهوة في المقهى، أو إلغاء بعض الاشتراكات في المواقع الترفيهية مثل “نتفليكس” و”سبوتيفاي”.

تجنب الديون

النصيحة الثانية لمولر هي تجنب أي نوع من الديون، وهي القاعدة المقابلة للادخار، وتعتمد بشكل أساسي على تجنب شراء ما لا يمكن دفع ثمنه، موضحًا أن كثيرا من الديون ما هي إلا أموال دفعت في مقابل متع وقتية زائلة.

وأشار إلى أن هذا المنهج في التصرف سيصبح مع الوقت ثابتًا وتلقائيًّا عند من يمارسه.

لا تدفن رأسك في الرمال

يتابع الكاتبان مع مولر إذ يقول في نصيحته الثالثة “إذا كانت لديك ديون، فلا تدفن رأسك في الرمال”، مشيرًا إلى أنه قبل البحث عن حلول سريعة لسداد الديون يجب التريث وتقييم الموقف بالكامل، لأن الإنسان من الممكن أن يقوم بترتيب ديون جديدة على كاهله في سبيل سداد الديون القديمة.

وينصح مولر في هذا الشأن بإنشاء مفكرة خاصة لتدوين جميع الديون المستحقة على الشخص، ثم ترتيبها حسب المطلوب في كل شهر ولكل دائن، ومن ثم سيعلم الشخص في النهاية المدة التي سيقوم فيها بسداد جميع ديونه، مؤكدا ضرورة أن يقوم المرء بتقسيم أمواله إلى نصفين، نصف لسداد الديون والآخر للادخار، لأن هذه هي الطريقة الأمثل لكي يتحقق حلم الثراء.

تواصل مع الدائنين

يقدم مولر نصيحة أخرى متعلقة بالديون، حسب ما قال الكاتبان، فيقول إنه ينصح بأن يستبق الشخص دائنيه، فيتواصل معهم أولًا بأول، وأن يكون التواصل صادقًا وصريحًا، مشيرًا إلى أن المدين إذا كان لا يستطيع دفع الدين فعليه الاتصال بصاحب المال قبل أن يتصل هو به ويسأل عن أمواله، وأن يكشف له عن وضعه المالي بكل صدق، لأن الدائن في هذه الحالة غالبًا ما يقوم إما بتمديد أجل الدفع أو التنازل عن جزء من المال أو الفائدة.

استهلك بوعي

في نصيحته الخامسة، يقول مولر -وفقا لما ينقل الكاتبان- إن الإنسان لكي يمتلك عقلية المليونير فلا بد له من تجنّب التأثر بصورة المليونير الزائفة التي يروّجها الإعلام، إذ يصوّره يمتلك سيارة باهظة الثمن، أو ساعة بمئات من آلاف الدولارات، مؤكدًا أن التخلص من هذه العقلية والاعتماد على عقلية الاستهلاك الواعي هي الطريق إلى الحرية المالية ومن ثم إلى تحقيق الثراء.

ضبط النفس عند الإنفاق

تتحدث النصيحة السادسة عن السلوك الشرائي والاستهلاكي، فوفقا لما نقله الكاتبان عن مولر، فإن الشخص يجب أن يتمتع بضبط النفس وأن يقاوم المغريات التي تعرض له وتجعله ينفق أمواله بغير حساب، مبيّنًا أن المغريات تختلف من شخص إلى آخر.

ويقول “إذا كنت لا تستطيع ضبط نفسك أثناء التسوق، فلا تتجول في جميع المتاجر، وإذا كان التسوق عبر الإنترنت هو طريقتك فيمكنك التحكم في التطبيقات لمنع وصولك مؤقتًا إلى المتاجر عبر الإنترنت”.

ويضيف مولر في النهاية أنه يجب البحث عن بدائل لما سمّاها بالحلول المتهورة التي يزيّنها الإغراء؛ فمثلًا: حاول إصلاح هاتفك الذي لا يعمل وتأكد أنه لا يمكن إصلاحه، وابحث عن بديل مستعمل تشتريه أو تستعيره بدلا من إنفاق المال على هاتف جديد.

المصادر

المصادر
1 Business Insider