4 ديسمبر، 2022 | 6:25 مساءً
الشأن التركي

وزير الدفاع التركي : الأطراف المعنية التزمت بمعاهدة “مونترو” لاستخدام المضائق

خلوصي أكار
خلوصي أكار

صرح وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، أن جميع الأطراف المعنية بمعاهدة “مونترو” بشأن المضائق أبدت التزامها، مؤكدا على أهمية الاتفاقية لضمان السلام والاستقرار.

جاء ذلك في تصريح صحفي الخميس، عقب مشاركته في الاجتماع الاستثنائي لوزراء دفاع حلف شمال الأطلسي “ناتو” في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وقال أكار: “من خلال المحادثات مع جميع الأطراف، نريد تنفيذ اتفاقية مونترو بطريقة جادة ونزيهة وشفافة كما كانت حتى اليوم”.

وأضاف “حتى اليوم التزمت جميع الأطراف بالاتفاقية. نقول دائما مونترو مفيدة لجيمع الأطراف وتدمير الاتفاقية لا يفيد أحدا. متابعة الأطراف المعنية والامتثال بها، خطوة مهمة على طريق السلام والاستقرار”.

وحول التطورات في أوكرانيا، أكد أكار دعم بلاده لاستقلال أوكرانيا وسلامة أراضيها، مشددا على ضرورة وقف إطلاق النار في أسرع وقت.

وأشار إلى الجهود التي يبذلها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيريه الروسي والأوكراني في سبيل تحقيق وقف إطلاق النار الدائم.​​​​​​​

وتسمح معاهدة مونترو للمضائق البحرية الموقعة عام 1936 بمرور السفن الحربية التابعة للدول غير المتشاطئة للبحر الأسود، من مضيقي الدردنيل والبوسفور، بشرط إشعار تركيا بالمرور قبل 15 يوما، والبقاء في البحر الأسود لمدة لا تتجاوز 21 يوما.