27 نوفمبر، 2022 | 6:10 مساءً
سياسة حول العالم

تشاووش أوغلو ..نهدف إلى الربح المشترك مع إفريقيا والمضي للمستقبل

مولود تشاووش أوغلو

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو الجمعة إن “بلاده تهدف إلى الربح المشترك مع إفريقيا والمضي معاً نحو المستقبل”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها في افتتاح اجتماع وزراء خارجية الدول المشاركة في القمة الثالثة للشراكة التركية-الإفريقية المقامة في إسطنبول.

وأشار الوزير التركي إلى مشاركة 16 رئيس دولة وحكومة في القمة، بجانب 102 وزير إفريقي بينهم 26 وزيراً للخارجية.

وأضاف: “هدفنا الربح المشترك مع إفريقيا، والسير معاً نحو المستقبل، ورؤيتنا للعلاقات مع إفريقيا استراتيجية وطويلة الأمد”.

ولفت جاوش أوغلو إلى أن الرئيس رجب طيب أردوغان، من بين أكثر القادة زيارة لإفريقيا بواقع 50 زيارة إلى 30 دولة بالقارة.

وأوضح أن الخطوط الجوية التركية لا تعتبر جسر صداقة بين تركيا وإفريقيا فحسب، وإنما تصل القارة بالعالم في الوقت نفسه.

وتابع: “بمناسبة هذه القمة، سنعتمد خطة عمل حول ما سنفعله في السنوات الخمس المقبلة، بالإضافة إلى البيان المشترك”.

وبيّن أن خطة العمل الخمسية تتضمن خطوات ملموسة تحت 5 بنود، في مجالات التنمية والتجارة والصناعة والتعليم والمعلوماتية والمرأة والشباب والبنية التحتية والزارعة والصحة.

ولفت إلى أن منظمة الدول التركية سترسل خلال الأيام المقبلة 2.5 مليون جرعة لقاحات مضادة لفيروس كورونا إلى دول إفريقية ضمن مساعي مكافحة الوباء.

وأكد تشاووش أوغلو أن تركيا ستواصل دعم إفريقيا في مكافحة الإرهاب، معرباً عن شكره للأصدقاء الأفارقة على وقوفهم بجانب بلاده في مكافحة تنظيم “كولن” الإرهابي.

​​​​​​​وشدد على أن تاريخ تركيا خالٍ من وصمة الاستعمار، مضيفاً: “رغم الجهات التي تصم إفريقيا بالتخلف والحروب الأهلية والانقلابات، وتزعم أنها لن تخرج من هذه الحلقة المفرغة، فإننا سنواصل المضي معاً (مع إفريقيا)”.

وأشار إلى أنه لا يمكن إحلال السلام الدائم إلا من خلال الاستقرار السياسي، مشدداً في هذا الإطار على أن تركيا تقف ضد تغيير الحكومات المنتخبة بالعنف.

وأفاد أن تركيا ستبدأ قريباً استخدام لقاحها المحلي “توركوفاك” المضاد لكورونا، مبدياً استعداد بلاده للتعاون مع الاتحاد الإفريقي ودول القارة في إيصاله إليهم.