4 ديسمبر، 2022 | 10:30 صباحًا
سياسة حول العالم

مصطفى شنطوب : بلادنا تتضامن مع بولندا في مواجهة الهجرة من أوكرانيا

أعرب رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب، عن تضامن بلاده مع بولندا التي تواجه موجة هجرة كبيرة وسريعة من أوكرانيا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه مع رئيس مجلس الشيوخ البولندي توماس جرودزكي، الأربعاء، بحسب بيان صادر عن مكتب رئاسة البرلمان التركي.

وأوضح شنطوب أن تركيا تتفهم وضع بولندا بشكل جيد، وأنها تقف إلى جانبها في مواجهة هذه الموجة.

وشدد على ضرورة إنهاء الأزمة القائمة بين موسكو وكييف في أقرب وقت، مبينا أن الهجوم الروسي على أوكرانيا يعد انتهاكا واضحا للقانون الدولي.

وتابع: “تركيا تواصل مساعيها الدبلوماسية لإنهاء الهجمات الروسية على أوكرانيا منذ اليوم الأول، هذه الحرب لا رابح فيها، لذا علينا بذل الجهود من أجل تحقيق وقف فوري لإطلاق النار ومن ثم إحلال السلام بين الجانبين”.

كما أشار شنطوب إلى أن تركيا تدعم المفاوضات الجارية بين الوفدين الروسي والأوكراني في جمهورية بيلاروسيا.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية بينها حلف شمال الأطلسي والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف “تدخلا في سيادتها”.

وفيما يخص العلاقات الثنائية، شدد شنطوب على أهمية الشراكة الاستراتيجية بين البلدين التي بدأت عام 2009، معربا عن أمله عقد الاجتماع الأول لمجلس التعاون الاستراتيجي، خلال زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى بولندا المقررة في النصف الثاني من 2022.