1 ديسمبر، 2022 | 11:24 مساءً
تكنولوجيا

“تيسلا” تبدأ تسليم طرازها الجديد بتكلفة 130 ألف دولار

تلقى 25 عميلًا نموذج شركة تيسلا المعاد تصميمه Model S Plaid في حدث استضافه الرئيس التنفيذي إيلون ماسك في فريمونت بولاية كاليفورنيا. وأوضحت شركة صناعة السيارات أن تكلفة هذا الإصدار الجديد تصل إلى 130 ألف دولار.

وتم الإعلان عن Model S Plaid للمرة الأولى في شهر يناير. وكان من المقرر في الأصل أن يتم شحن السيارة في شهر مارس باعتبارها أسرع مركبة إنتاج على الإطلاق مع القدرة على الانتقال من 0 إلى 100 كيلومتر في الساعة في أقل من ثانيتين.

ومن المتوقع أيضًا أن يصل مداها إلى نحو 630 كيلومتر. وتبيع تيسلا إصدارًا أقل قوة من نموذج Model S المعاد تصميمه بمدى أكبر يصل إلى 665 كيلومتر وبسعر يبدأ من 80 ألف دولار.

وقال ماسك: علينا أن نظهر أن السيارة الكهربائية هي أفضل سيارة. ويجب أن يكون واضحًا أن سيارات الطاقة المستدامة يمكن أن تكون أسرع السيارات، وأكثر السيارات أمانًا، ويمكن أن تكون أكثر السيارات إثارة من كل النواحي.

وأعلن ماسك في 6 يونيو أن تيسلا ألغت أغلى نسخة من نموذج Model S الجديد، التي كانت تسمى Plaid Plus.

وكان من المفترض أن يقطع هذا الإصدار، الذي يبلغ سعره المبدئي نحو 150 ألف دولار، 835 كيلومتر عبر شحنة بطارية كاملة.

كما كان من المفترض أيضًا أن يتم تشغيل هذا الإصدار بواسطة خلايا بطارية الليثيوم أيون الجديدة 4680 التي تطورها تيسلا.

Model S Plaid من تيسلا:

تم الإعلان عن نموذج Model X المعاد تصميمه في شهر يناير. ولكن تم تأجيل تسليم سيارات الدفع الرباعي الجديدة لعدة أشهر. ولم يذكر ماسك سيارات الدفع الرباعي المحدثة.

وعارض ماسك سابقًا شائعات عن إعادة تصميم Model S و Model X في عام 2019، قائلاً لا يوجد Model S و Model X محدثة.

وبدلاً من ذلك، قال ماسك: إن تيسلا تجري دائمًا تحسينات طفيفة على كلتا السيارتين. ولكن مبيعات كلتا السيارتين تراجعت في السنوات الأخيرة حيث ركزت تيسلا على Model 3 و Model Y.

وتعد الإصدارات المعاد تصميمها فرصة لزيادة مبيعات هذه السيارات القديمة. وتبدو الشركة واثقة بما يكفي في النموذج الجديد Model S Plaid حيث رفعت السعر الأساسي بمقدار 10000 دولار في وقت سابق.

وأوضح ماسك أن تيسلا تخطط لتقديم عدة مئات من Model S Plaids أسبوعيًا، وتصل على الأرجح إلى نحو 1000 أسبوعًا في الربع القادم.

ويعد نموذج Model S الجديد أول إصلاح رئيسي لسيارة السيدان منذ إطلاقها في عام 2012. ووضع هذا النموذج تيسلا في طريقها كأفضل شركة للسيارات الكهربائية في العالم.

ولم يتغير التصميم الخارجي إلى حد كبير. ولكن الجزء الداخلي تلقى تعديلات كبيرة.

ويحتوي نموذج Model S الآن على شاشة لمس أفقية بقياس 17 إنشًا مع حافات أصغر. وهناك مجموعة أدوات رقمية خلف عجلة القيادة.

وتوجد شاشة ثالثة خلف الكونسول الوسطي للركاب الخلفيين. وعرضت تيسلا واجهة المستخدم الجديدة للشاشات، التي تتميز بعناصر السحب والإفلات وغيرها من التحسينات.

وهناك ترقيات أخرى أيضًا، مثل مساحة أكبر للركاب في الخلف، بالإضافة إلى شواحن الهواتف اللاسلكية في المقعد الخلفي.