29 سبتمبر، 2022 | 4:27 مساءً
من هنا و هناك

علامات تشير إلى أن صحة كليتك في خطر!

إنّ العديد من الأشخاص المُصابين بأحد أمراض الكلى لا يدركون إصابتهم، وذلك لأنّ الأعراض والعلامات عادة ما تتأخر في الظهور إلى ما بعد تدهور الحالة ووصولها إلى المراحل الأخيرة، وفيما يلي بيان لبعض من أهم العلامات الدالة على أن صحة الكلى في خطر، كتبها الدكتور هشام محمد علي، استشاري التغذية العلاجية والطب التكميلي والنباتات الطّبية.

1 ألم الظهر : يجب توخي الحذر عند الشعور بألم الظهر، خصوصا في منطقة أسفل الظهر  لأنها النقطة التي تقع فيها الكليتين، لذلك عندما تعتل الكليتين يؤثرا على الظهر مما يسبب الشعور بالألم الشديد.

2 الشعور بالتعب : إن الكليتين مسئولتان عن إنتاج هرمون يسمى “إرثروبويتين” يقوم هذا الهرمون بإنتاج خلايا الدم الحمراء التي تساعد في نقل الأكسجين لباقي أعضاء الجسم، لذلك عندما تكون الكليتان في خطر وتفشل في أداء وظائفهما فإنهما تسببان الإعياء والتعب.

ضيق في التنفس : عندما تتراكم السوائل والنفايات في الرئتين  فإن إمدادات الأكسجين للجسم تتأثر بسبب فشل الكليتين، مما يسبب ضيق في التنفس.

تورم اليدين والقدمين : عندما لا تقدر الكليتان على تنقية السوائل من الجسم  فإنها تتراكم داخله مما يؤدي إلى التورم  ليس فقط في القدمين واليدين ولكن في أماكن أخرى في الجسم 

5 مشكلات البول : تكون الكلي غير قادرة على أداء وظائفها بالشكل المناسب عندما تتعرض للفشل   لذلك لا تستطيع إفرار الكمية الطبيعية من البول، ويتغير البول أيضا ليصبح غامق  رغوي أو شاحب  وكل ما سبق علامات واضحة لوجود مشكلة ما في الكلى.

6 فقدان الشهية : يميل الأشخاص لفقدان الشهية عندما تعجز الكلى عن تنقية الفضلات من الجسم  بالإضافة إلى ذلك قد يشعر المريض بمذاق سيئ للأطعمة في الفم.

تهيج وجفاف البشرة : عندما تفشل الكلى في إزالة الفضلات والسوائل من الدم  فقد تسبب مشكلات عديدة للبشرة  ومنها التهيج  الجفاف والحكة، وتعتبر هذه الحالة من أهم العلامات التي تدل على أن الكلى في خطر وقد تفشل.

أفضل الأطعمة التي تحمي صحة الكلى :

1- الملفوف : يعتبر الملفوف من الأطعمة الغنية بالمغذيات النباتية التي تحطم الجذور الحرة في الجسم كما يقلل خطر الإصابة بالسرطان وأمراض الأوعية الدموية  ويحتوي الملفوف على:
فيتامين ك
فيتامين ج
فيتامين ب6 وحمض الفوليك الذي يحافظ على صحة الكليتين.

2 – الفلفل الأحمر الحلو: يعتبر الفلفل الأحمر الحلو من أهم الأطعمة المفيدة للكلى حيث يحتوي على كمية قليلة من البوتاسيوم.

3- الثوم : يعمل الثوم على تقليل الالتهابات ويمنع تراكم الكوليسترول في الجسم  ويتميز بخصائص مضادة للأكسدة ومضادة للجلطات، والتي تحافظ على كفائة وظائف الكلي وتحمي من فشلها.

4- القرنبيط : يعتبر القرنبيط من الخضروات الصديقة للكليتين، وتعد مصدرا جيدا لفيتامين ج  الفولاذ والألياف  وتساعد هذه العناصر في تعادل السموم الموجودة في الجسم وتحمي الكلى من التعرض للإرهاق أو الفشل.

5- البصل : يحتوي البصل على مركبات “الفلافونويد” التي تمنع تحلل المواد الدهنية في الجسم، كما أنه من الأطعمة الغنية بالمواد المضادة للأكسدة التي تقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان ويتميز البصل بنسبة منخفضة من البوتاسيوم مما يفيد صحة الكلى .

6-التفاح : يعد التفاح من المصادر الغنية بالألياف والمواد المضادة للالتهاب، كما يقلل الكوليسترول الضار في الجسم ، يتخلص من الإمساك، مشكلات القلب ويحمي من السرطان، ويعتبر التفاح صديقا وفيا للكلى ، لذلك ينصح بتناوله.

وتعتبر الكليتان جزءاً من أجزاء الجهاز البولي، وتقعان أسفل القفص الصدري على جانبيّ النخاع الشوكيّ، وتتّخذ كل كلية شكل حبة فاصولياء، ويُقدّر حجمها بحجم قبضة اليد، تعمل الكليتان بشكل أساسي على تصفية الدم من المُخلّفات، والمواد الكيمائيّة، والماء الزائد، ممّا يؤدّي إلى تكون البول، حيث تقوم الكلية بتصفية ما يقارب نصف كأس من الدم كل دقيقة، وينتقل البول المتكوّن من الحوض الكلوي عبر أنبوبين يُعرفان بالحالبين، ليتم تخزينه في المثانة حتى يتم إخراجه من الجسم.

للكليتين وظائف أساسيّة في الحفاظ على الصحة، فبالإضافة لتصفيتها الدم من المُخلفات، تعمل الكليتان على إزالة الأحماض الزائدة من خلايا الجسم، والمُحافظة على توازن نسبة الماء، والأملاح، والمعادن في الدم، وبالتالي الحفاظ على عمل مُختلف أعضاء الجسم، وأعصابه، وعضلاته، كما أنّ للكليتين دور مهم في إنتاج الجسم لخلايا الدم، وضبط ضغط الدم، والحفاظ على صحة العظام عن طريق إفرازها لبعض الهرمونات الضرورية لتحقيق ذلك.