سياحة

أنطاليا تهدف الى انهاء العام بـ 8.5 مليون سائح

ترجمة: سراي بوست

قال رئيس غرفة التجارة والصناعة بأنطاليا داود شيتين: أن”تركيا تمكنت من إدارة السياحة في فترة الوباء بشكل أفضل بكثير من منافسيها الآخرين”.

وأشار الى أن هذا العام أفضل من العام السابق مضيفاً “كل أملنا هو عام 2022 أعتقد أننا سنصل إلى أرقام عام 2019 ، بل ونتجاوزها بمجرد انتهاء الوباء”.

وبحسب معلومات جمعتها مصادر محلية من بيانات مديرية الثقافة والسياحة أن أنطاليا زارها مليون 558 ألف 728 سائحًا بين 1 يناير و 31 أغسطس من العام الماضي، استضافت 5 ملايين 285 ألف 585 سائحًا في نفس الفترة من هذا العام. ومن المتوقع أن يصل عدد السائحين إلى 8.5 مليون بحلول نهاية العام.

حيث بلغ عدد السياح القادمين من دولة روسيا مليون 883 ألف 901 سائحاً وبذلك تصدرت قائمة أكبر عدد من السياح بأنطاليا، تليها أوكرانيا بـ894 ألفاً و 640 سائحاً، وألمانيا بـ658 ألفاً و 748 سائحاً، وبولندا بـ 269 ألفاً و 406 سائحاً، وكازاخستان بـ148 ألفاً 745 سائحاً، ورومانيا بـ135 ألفاً 495 سائحاً.

والجدير بالذكر أن السياح القادمون من مختلف أنحاء العالم  يتمتعون بعطلة صحية وآمنة ضمن نطاق “برنامج شهادة السياحة الآمنة” الذي بدأ بتنسيق من وزارة الثقافة والسياحة خلال  وباء فيروس كورونا (كوفيد -19).

وتعتبر مدينة أنطاليا من بين أهم مراكز السياحة بالعالم وتوصف ب “عاصمة السياحة” بتركيا من حيث عدد السياح الذين تستضيفهم، وتلفت الأنظار بجمالها الطبيعي والتاريخي، فضلاً عن مرافقها. وتأتي مدينة أنطاليا في المرتبة الخامسة من بين المدن التركية من حيث عدد السكان، كما أنها تُعَدُّ من المدن التركية المهمة من حيث النمو الاقتصادي، وتعتمد المدينة في اقتصادها على السياحة والتجارة والزراعة، وتشتهر بتاريخها العريق، وطبيعتها الخلابة، وشمسها الحلوة، وبحرها الأزرق، وتشكل مركزاً سياحياً على الصعيد المحلي والعالمي، وتُعَدُّ سواحلها من أنضف سواحل البحر الأبيض المتوسط وأفضلها.[1]سراي بوست + صحيفة حرييت

المصادر

المصادر
1 سراي بوست + صحيفة حرييت